أدب ونقد

خيوط "ماركيز" المتصلة

إطلالة جديدة على رسائل "العزلة"

فكري عمر

JUN 17 2024

تَصْدُق مقولة "إن كل روائي يكتب رواية واحدة فقط في حياته" على الروائي "جابرييل جارثيا ماركيز" من ناحية واحدة، مثلما تصدق تلك العبارة على كثيرين غيره من هذا الاتجاه أيضًا. المعنى الكامن في العبارة ليس تكرار "ماركيز" عمل أدبي واحد في الأعمال التالية إلى النهاية، فليس هذا شأو المبدعين والفنانين الذين يلتقطون من عالمهم صورًا أعمق، وأكثر ارتباطًا مما تراه العيون الأخرى في طوافها السطحي على ال..

اقرأ المزيد

الاتّساعُ في الشعرِ العربيّ القديمِ

د. الناصر ظاهري

JUN 10 2024

وَسمَ النّقّادُ العربُ القدماءُ الشُّعَراءَ بِأُمَراءِ الكَلَامِ، وسَوَّغُوا لهم مِنَ الرُّخَصِ ومِن حِيَلِ الإنْشاءِ مَا يُيَسِّرُ لهم مَسالكَ في البيانِ طريفةً، ويُوَطِّئُ سُبُلَ التّعْبِيرِ والتّصويرِ دَرْءًا لمِحْنَةِ تَعمِيَةِ المعاني أو مُعضِلَةِ التّقْصيرِ في طرائق صوغِ الدلالاتِ وَتجاوُزًا لِكُلِّ وُجوهِ الإيغَالِ والابتذالِ. ومن ثمّة، أجروا أقاويلهم الفنيةَ المُخيّلةَ مُجرى مغاي..

اقرأ المزيد

النّصّ.. بين إبداعه ونقده

د. وليد قصّاب

JUN 03 2024

في التراث الأدبيّ عند العرب نصوص نقدية كثيرة تتحدّث عن العلاقة بين المبدع والنّاقد، وعن طبيعة كلّ منهما، وعمّا إذا كان امتلاك المرء لإحدى الموهبتين يعني –بالضرورة- امتلاكه الموهبة الأخرى، أو قبضه على ناصيتها؟..

اقرأ المزيد

التناص في الأمثال الشعبية.. بين مصر والإمارات العربية

فؤاد مرسي

MAY 13 2024

تسطع الأمثال دائماً كجمل نهائية تلخص المواقف وتبلورها، وتستخلص التجارِب وتكتنزها في بناءات لغوية متسقة موسيقياً، بما يجعلها تقّر في نفس سامعها وتشتبك بوجدانه، فيتبناها ويروّجها، وربما قام بإعادة إنتاجها وتوظيفها بما يناسب ثقافته الخاصة أو ثقافة جماعته المحلية. والأمثال الشعبية بوصفها وعاءً لخبرة وتجارب الشعوب، ومرآة تعكس ثقافتها وأعرافها وتقاليدها، بل ومعتقداتها؛ فهي من جانب ثانٍ تمثل أد..

اقرأ المزيد

النَّصُّ الْمُوَازِي فِي الْقَصِيدَةِ الْمُعَاصِرَةِ

نَحْوَ مُقَارَبَةٍ دَلَالِيَّةٍ

د. محمد محمد عيسى

MAY 07 2024

لم يُتَح للقصيدة العربية في الماضي ما أتيح لها في وقتنا الحاضر سواء على مستوى الإبداع أو على مستوى التلقي والتأويل، مع التقدير الكامل للقصيدة العربية القديمة، والاعتراف الكامل بأَنها كانت وما زالت مصدرًا مهماً من مصادر الإِلهام والإِبداع، ومع ذلك يبقى لكل عصر أساليب وطرق تتفق أو تختلف مع ما سبقه. وقد كُتب للقصيدة المعاصرة الحظ الأَوفر؛ في أَنَّها استمدت من القصيدة العربية التقليديَّة الق..

اقرأ المزيد

على التخوم!

قراءة في "تطريز شامي" لسعد الدين كليب

د. محمد عبدو فلفل

MAY 01 2024

المعنيُّ بمسيرة سعد الدين كليب الشعرية يدرك أنه شاعر له حضوره في مشهد الشعر العربي المعاصر مع أنه ليس من الشعراء المكثرين، ولعل مما يفسر ذلك أن سعد الدين كليب لا يكتب شعر المناسبات، ولا الإخوانيات، بل لعله لا يكتب إلا عندما يعتمل في نفسه فيوض شعرية يضيق بها صاحبها، فيسكبها نصاً يمثل جوهر الشعر كما يتراءى لمخياله وقريحته، وفي هذه الحالة غالباً ما يتسم المنجز الشعري بالصدق الفني، أو بالواق..

اقرأ المزيد