شعـر وقصة

الصعاليك

مصطفى معروفي

AUG 04 2022

يجيء الصعاليك تترى ..تلاحقهم دكنة الطرقات وتعيا .. يجيء نبي البدايات ..يأخذ شبه نداء من الأرض .. يقطف عبر الطريق سلاليمه ..تنطفي في يديه سيوف الصعاليك .. ثم يقوم وينزل مثنى إلى أرضه وثلاثاً ..بعيداً -على الأفْق- يصعد طلقاً .. يزاحم ظل السماء..

اقرأ المزيد

في ليلٍ شِتَائيٍّ حار!

رنا محمد

AUG 01 2022

يطل شباك غرفتها إلى الأزرق الممدود إلى اللانهاية، ذلك الشباك الذي لجأت إليه هرباً من مسرح الحياة المقام في الخارج.. من تلك الشرفة كانت تتأمل الوجه الآخر للحياة، تراقب العشاق والصيادين والحالمين، تعبق في أنفها رئحة البحر مع رائحة الكتب التي عشقتها، فتجلس لساعات على تلك الشرفة، مرة ترقص مع زوربا، وأحياناً تراقب بيتهوفن وهو يدون أولى نوتاته الموسيقية، وتتناقش مع زرادشت قبل أن يتكلم كما يحلو..

اقرأ المزيد

القلعة

بيانكا ماضيّة

JUL 25 2022

وتتركّز المعاني مثل نبيذ معتّق، مثل جزيئات عطرٍ استخلصت حديثاً من زهرة ما، مرةً في ذاك المكان، ومرةً في هذا المكان.. الآن أنا في قلعة المرقب، هذه القلعة التي قرأت عنها كثيراً لكني لم أزرها قط. كنت أفكّر في زيارة قلاع بلادي كلها قبل أن تطأها أيّ قدم تشوّه حجارتها، ولكنّ الحرب شاءت أن تحول بيني وبين زيارتها جميعها....

اقرأ المزيد

إنَّما الضَّادُ وِعاءٌ آمِنٌ

حسن الحضري

JUL 20 2022

دَعْ أُناسًا لم َتَزَلْ تَدفَعُها ... إحنَةٌ شَبَّتْ بما يَقْرَعُها ~ أفسَدوا الضَّادَ بما لم يَعلَموا ... ثُمَّ ظنُّوا أنَّهمْ مَنْبَعُها ~ ولكلٍّ منهمُ غايتُهُ ... ليس يَعنِيه الذي يَفْجَعُها ~ عجَزوا عنها فرامُوا قتْلَها ... غيرَ أنَّ اللهَ مَن يَمنَعُها ~ وادَّعَوا منها لسانًا لَهُمُ ... لم يَكُنْ مِنها ولا يَتْبَعُها.. ..

اقرأ المزيد

سلّةُ بيض!

د. فهد أولاد الهاني

JUL 18 2022

حدّقتُ في وجهه لبعضٍ من الوقت، كان وجهُه مَكسُوّاً بتجاعيدَ تُخبِّئ تحتَ طيّاتِها ذكريات من الأحزان العميقة، وتتناثر على مُحيّاه نُدبُ آهات تتردّد بين ثنايا تنفّسه مختلطة بشهيقه تارة وبزفيره تارة أخرى، لم يكن الوحيد الذي تظهر عليه الفاقةُ والمسْكنة بالسّوق، لكنّه كان بارزاً من بين الباعة الذين رأيتهم، قصيرَ القامة، محدودبَ الظهر، ذا لحية كثــّة بيضاء ناصعة، يُغطي رأسه بطاقية زرقاءَ من ال..

اقرأ المزيد

الهجرة خارج الجهات

منذر يحيى عيسى

JUL 12 2022

طيورُ الوقتِ تتأهبُ للرحيل ..كما دفءُ أعشاشها .. الذي ارتحلَ خلسةً في صقيعِ الجهاتْ...تاركةً الكثيرَ من الكلماتِ الملونةِ بنقائها .. وبقايا زغبٍ تناثرَ من صغارها ..في لحظةِ طيشٍ عابرهْ... ..

اقرأ المزيد