نصوص وترجمات

نحـو فهم للدراسات الثقافية فـي تاريـخ المعـارف

ترجمة: يونس لشهب

DEC 01 2017

في‭ ‬البدء‭ ‬كانت‭ ‬فكرة‭ ‬هذه‭ ‬المائدة‭ ‬المستديرة‭ ‬تنظيمَ‭ ‬نقاش‭ ‬حول‭ ‬الاتجاهات‭ ‬الحالية‭ ‬للتاريخ‭ ‬الثقافي‭ ‬الأنجلوساكسوني،‭ ‬وفق‭ ‬منظور‭ ‬شبيه‭ ‬بالسجالات‭ ‬الحديثة،‭ ‬التي‭ ‬انخرطت‭ ‬فيها‭ ‬مجلة (جمعية‭ ‬التاريخ‭ ‬الحديث‭ ‬والمعاصر‭ (. ‬غير‭ ‬أن‭ ‬المشروع‭ ‬انصرف،‭ ‬ولعله‭ ‬انصراف‭ ‬لا‭ ‬يخلو‭ ‬من‭ ‬بعض‭ ‬العجلة،‭ ‬إلى‭ ‬حقل‭ ‬الدراسات‭ ‬الثقافية،‭ ‬الذي‭ ‬يشكل‭ ‬أحد‭ ‬الأق..

اقرأ المزيد

القصص‭ ‬الخرافيَّة..‭ ‬أصلها‭ ‬الذي‭ ‬يكشفه‭ ‬عِلم‭ ‬الوِراثة‭

ترجمـة: محمد ياسـر منصور

FEB 01 2018

سندريلا، القلنسوة الصغيرة الحمراء، بيجماليون... لنا عَودة إلى كل ما نعرفه عن هذه القصص! لأننا إذا تفحَّصنا أدوات البيولوجيا المتطورة، لَوجدنا أنها تُميط اللثام عن الأصول التي لا يتطرَّق إليها الشَّك، والتي ترجع إلى أسلافنا كما يرى بعض المحلِّلين. ولدى قراءة ما بين السطور، نكتشف الحِكمة من خلال تلك الخيالات... كان يا ما كان في قديم الزمان، كانت هناك فتاة صغيرة ترتدي ثَوباً أحمر افترسها ذ..

اقرأ المزيد

دانتي‭ ‬أليغييري‭ ‬من‭ ‬منظور‭ ‬إسلامـي

د.غازي مختار طليمات

MAR 01 2019

لم يكن أبـوا دانتي حينما سمَّيا ولدَهما «دورانتـي آلغـري» - ومعناه حاملُ الجناح الطويل البقاء - يعلمان أنَّ ولدَهما سيكون له فـي أفق الخلود جناحٌ ممدود. أمَّا الشاعرُ فقد رخَّمَ اسمَه، وجعلَه «دانتي». وهو سليلُ أسـرة عريقة من مدينة فلورنسا. كان قد أحبَّ، وهو يافع، فتاة اسمُها «بياتريس» ألهمته هذا الأثرَ الأدبيَّ الكبير، بعد موتها وهي في ريعان الشباب. نظم الشاعر ملحمته الضخمة - وعِدَّةُ ..

اقرأ المزيد

اللغتان العربية والكاتالانية .. العلاقة حاضراً ومستقبلاً

ترجمة: محمد القاضي

APR 01 2019

داخل العالم المسمى الإسباني المتكون من إسبانيا أو شبه الجزيرة الإيبيرية من الرومانيين، الأندلس من العرب، لا توجد فقط اللغة القشتالية أو الإسبانية والبرازيلية أو البرتغالية، مع اللهجات المتنوعة والمتغيرة التابعة لها. وإنما هناك لغة ثالثة وهي اللاتينية الجديدة أو (القشتالية الخاصة) وهي اللغة الكاتالانية التي يتحدث بها ستة ملايين من السكان تقريباً، كالجماعات ذات الحكم الذاتي بكاتالونيا، بال..

اقرأ المزيد

أيها الترابُ، يا أخي، إنْ أنت إلَّا سماء!

كتاب «المنشقّ» لـ هيلين ساميوس عن كازنتزاكيس

عاطف سليمان

MAR 01 2019

«الـمُنشق»، بمعنى هذا الذي أخرج نفسَه عن مجاراة عصره، هو عنوان الكتاب الذي أوفت به هيلين الرجاءَ، واعتمدت لأجله على رسائل كتبها نيكوس إليها وإلى آخرين، وكان يدرك أن رسائله، يوماً ما، ستُنشَر على الملأ، بل كان يأمل ذلك، وأوردت فيه نتفاً من مذكرات ونصوص له غير منشورة، وانتهت منه في مدينة جنيف سنة 1967.....

اقرأ المزيد

1